المحب في الله كتب  : من أعظم نعم الله على النساء خلقه للرجال. كما أن من أعظم نعمه على الرجال خلقه للنساء  << ملتقى القلوب >> Rayan-24 كتب  : اللهم لك الحمد حمدا كثيرا  << ملتقى القلوب >> المحب في الله كتب  : جل ما أردته في هذه الحياة: بيت صغير، وأصيص ريحان، و زوجة طيبة…  << ملتقى القلوب >> المحب في الله كتب  : اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه  << ملتقى القلوب >> نوارة المغرب كتب  : وينك زوجي الحبيب بنتضرك بشوق اللهم حقق أمنيتي بوجود النصف لأخر  << ملتقى القلوب >> billel213 كتب  : الحب احلى ما في الوجود . به يمكن ان نعبر للطرف الاخر عن المشاعر التي تختلج القلب وتحرقه شوقا للحبيب  << ملتقى القلوب >> بسمة38 كتب  : شاكرة لجهودكم وهنيئا لكم ثواب ما تقدموه لقد وفقنى الله لشريك حياتى ورفيق دربى شكرا للموقع هذا...  << ملتقى القلوب >> المحب في الله كتب  : تتوقف السعادة الزوجية على تقاسم المشاعر، والآمال، والطموحات.. أكثر مما تتوقف على تقاسم المسؤولية،  << ملتقى القلوب >> بسمة38 كتب  : اشكركم لحسن تعاونكم معنا وجعله الله في ميزان حسناتكم. توفقت واخيرا ووجدت ما ابحث عنه شكرا للموقع.  << ملتقى القلوب >> وردة النسيم كتب  : جمعه مباركه على الجميع اتمنى من الله ان تجدو ماتتمنوه والتوفيق  << ملتقى القلوب >>

للحصول على مساعدة وشرح وافي عن طريقة التسجيل المجاني أضغط هنا





الزواج في ليبيا , الرغبة في الزواج




صندوق حكومي لدعم الزواج في ليبيا في مسعى إلى القضاء على ظاهرة العنوسة

 أصدرت الحكومة الانتقالية الليبية قرارا يقضي بإنشاء صندوق لدعم الراغبين في الزواج، في خطوة تهدف إلى القضاء على ظاهرة العنوسة التي تفشت في البلد بسبب تردي الأوضاع المعيشية للمواطنين طيلة 42 عاما من حكم الزعيم الليبي السابق معمر القذافي الذي أطيح به في ثورة السابع عشر من شباط/ فبراير 2011.
ويقضي قرار الحكومة رقم 119 للعام 2012 بإنشاء صندوق دعم الزواج الذي يكون تابعا لوزارة الشؤون الاجتماعية ويتمتع بشخصية اعتبارية واستقلالية مالية.
ووفقا للقرار الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه السبت، يخصص هذا الصندوق لدعم الزواج من خلال تنفيذ السياسة العامة التي تعتمدها وزارة الشؤون الاجتماعية بهذا الشأن.
وقد نص القرار على صلاحيات الصندوق القاضية بتقديم “المساعدة في توفير المسكن المطلوب للراغبين في الزواج الذين يتعذر عليهم تأمينه، بالاعتماد على إمكانيتاهم الذاتية، ومنح الراغبين في الزواج مبلغا مناسبا لتغطية المصاريف ذات الصلة، بالإضافة إلى دعم برامج الأفراح الجماعية التي تنظمها الجمعيات الخيرية وغيرها من الجمعيات”.
ويقوم أيضا الصندوق الذي من المقرر أن يتخذ من العاصمة طرابلس مقرا رئيسا له ب”التعاون مع الجهات التي تعمل على معالجة ظاهرة تأخير الزواج، وتشجيع تزاوج الليبيين والليبيات للمحافظة على التماسك والترابط الاجتماعي بين أفراد المجتمع”.
وكان المشرع الليبي قد أصدر، بمقتضى قانون الاحوال الشخصية، تشريعا في فترة حكم القذافي يضيق نطاق تعدد الزوجات، ما أدى إلى تزايد العنوسة في المجتمع الليبي، وفق دراسة محلية أجرتها إحدى مؤسسات المجتمع المدني أفادت بأن العنوسة قد طالت 30% من الشباب والشابات خلال تلك الفترة.
وفي هذا الصدد، اعتبرت المواطنة منى الفلاح وهي عازبة في نهاية الثلاثينات “أن هذا القرار خطوة في الاتجاه الصحيح للقضاء على ظاهرة العنوسة”.
وقالت لوكالة فرانس برس إن “مشكلة العنوسة تعزى إلى أسباب عدة، منها غلاء المهور وعدم قدرة الشباب على تحمل تكاليف الزواج في ليبيا  وامتناع الفتاة عن الزواج المبكر بحجة إكمال التعليم ورفض الفتاة الزواج من رجل متزوج بأخرى، بالإضافة إلى الشروط التعجيزية التي يضعها أهل الشابة او حتى أهل الشاب”.
وكان رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي قد أكد يوم إعلان تحرير ليبيا من قبضة القذافي في الثالث والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي أن جميع القوانين المخالفة للشريعة الإسلامية ستبطل بالكامل، لا سيما منها قانون منع تعدد الزوجات من دون موافقة الزوجة الأولى.
ووفقا للشريعة الإسلامية، يجوز للرجل أن يجمع بين أربع زوجات.
وأوضحت الباحثة في مجال الشؤون الاجتماعية نورية المجبري أن “طلبات العروس الليبية تكون بمعظمها من الذهب الخالص وهي ترهق الشاب الراغب في الزواج”، لافتة إلى أن العروس تصر على هذه الطلبات وفق مجموعة من القيم الضاغطة التي لا يزال المجتمع الليبي يتقيد بها.
وقالت لوكالة فرانس برس إن ” هذه الطلبات قد فاقمت مشكلة العنوسة لكن أسرا كثيرة ما زالت متمسكة بها وهي قد دفعت الشباب إلى التخلي عن فكرة الاقتران بزوجات عدة”.
ورأى وليد الشيخي من جهته أن ” المبالغة في طلبات الفتاة وأهلها هي التي أدت إلى عزوف الشباب عن الزواج في ليبيا وتفاقم العنوسة، لا سيما أن الشباب يواجهون مشكلات اقتصادية معقدة نتيجة تردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية في ليبيا”.
وأضاف أنه من شأن “هذاالقرار أن يساهم في توسيع الآفاق للقضاء على المشكلة”.
والشباب الليبي يوافقه الرأي ويجمع على أن المغالاة في المهور وطلبات الزواج دفعتهم إلى التخلي فكرة الارتباط، حتى أن عدم الارتباط بات شعارهم اليوم.


أخر تعديل في 27-09-2013 - عدد الزيارات 15067


شارك اعضاء الموقع بتعليقك على المقال :
اسمك :
التعليق :

يمنع كتابة أي ايميل او رقم هاتف ولن يتم النشر في حال كتابتهم
كود التحقق البصري

كود التحقق البشري   Reload Image

أدخل الأرقام السابقة هنا :

مقالات أخرى
زواج المسيار , طلبات زواج المسيار , مكاتب الزواج زواج المسيار في القصيم , موقع زواج مسيار مجاني
الزواج الشرعي , اهمية الزواج 7 اسئلة تفيدك قبل الأقدام على الزواج .. اكتشفها
بنات الأردن , بنات اردنيات موقع زواج ونصائح للبنات عن مواقع الزواج
زواج السعوديين , زواج الرياض , زواج الطائف , زواج مكة , زواج المدينة المقبلين على الزواج , الحياة الزوجية
الزواج من سوريات , ابغى الزواج من سورية , سوريات للزواج ابحث عن زوجة , الزواج السعيد

 

تعليقات الزوار
اسم صاحب التعليق : همسة حب     13-01-2016
انا بنت من ليبيا عمري 43 مش متزوجه انا رجل مستقبل محترام وخاف الله
اسم صاحب التعليق : همسة عمري     21-12-2015
الصدق صراحه ما كداب
اسم صاحب التعليق : زهره القصر     5-09-2015
اررغب في التعرف على رجل صالح يخاف الله
اسم صاحب التعليق : نورا علي     29-01-2014
قرار مميز


البحث السريع
البحث عن
أنثى - ذكر
العمر بين
  و سنة
البلد :


روابط سريعة
المقالات
برمجة وتصميم
Designsgate.com